منتديات عائلة آل تركي
 

الإهداءات


العودة   منتديات عائلة آل تركي > المنتديات العامة > منتدى الأخبار
اسم العضو
كلمة المرور



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 12-14-2015, 15:49   رقم المشاركة #1
أبو عبدالملك
مراقب عام المنتديات

 رقم العضوية : 7
 تاريخ التسجيل : Mar 2009
 العـمـر : 51
 الإقامة : الرياض
 المهنة : مهندس تخطيط بوزارة البلديات
 عدد المواضيع : 239
 عـدد الــــردود : 929
 المـشـاركــات : 1,168
 النقاط : أبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud ofأبو عبدالملك has much to be proud of
 تقييم المستوى : 28
 رسالتي || أهلا وسهلا بابناء العم في بيتهم الثاني

 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو

أبو عبدالملك غير متواجد حالياً
افتراضي افتراضي تفاصيل جلسة مجلس الوزراء ليوم الاثنين الموافق 1437/3/3هـ

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر اليوم الاثنين في قصر اليمامة بمدينة الرياض.

وفي بداية الجلسة ، أطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على فحوى لقاءاته ومشاوراته ـ أيده الله ـ مع إخوانه أصحاب الجلالة والسمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ، وفخامة رئيس جمهورية أوغندا ، وأعضاء المعارضة السورية ، بالإضافة إلى الاتصال الهاتفي الذي تلقاه - حفظه الله - من فخامة الرئيس الفرنسي .

ورحب المجلس بإعلان الرياض والبيان الختامي للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية لأعمال الدورة السادسة والثلاثين التي عقدت في الرياض برئاسة خادم الحرمين الشريفين وما تضمنته من قرارات شملت مختلف المجالات التي تجسد لَبِنات في صرح الإنجازات الخليجية المباركة، الرامية إلى تحقيق تطلعات شعوب دول الخليج العربي .

وثمّن المجلس رؤية خادم الحرمين الشريفين ببذل دول المجلس قصارى الجهد للعمل لتحقيق نتائج ملموسة لتعزيز مسيرة التعاون والترابط بينها، ورفعة مكانة المجلس الدولية ، وإيجاد بيئة اقتصادية واجتماعية تعزز رفاه المواطنين ، والعمل وفق سياسة خارجية فاعلة تجنب دول المجلس الصراعات الإقليمية ، وتساعد على استعادة الأمن والاستقرار لدول الجوار ، واستكمال ما بدأته من بناء منظومة دفاعية وأمنية مشتركة ، بما يحمي مصالح دول المجلس وشعوبها ومكتسباتها.

وتطرق المجلس إلى الإشادة العربية والدولية التي حظيت بها استضافة المملكة لاجتماع المعارضة السورية بكل أطيافها ومكوناتها دعماً من المملكة لإيجاد حل سياسي يضمن وحدة الأراضي السورية وفقاً لقرارات جنيف 1 وانطلاقاً من حرص المملكة على تحقيق الأمن والاستقرار والعدل في سوريا وأن تعود آمنة مستقرة.

وأوضح معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن مجلس الوزراء استعرض بعد ذلك ، مستجدات الأحداث وتطوراتها في المنطقة والعالم ونتائج الاجتماعات والمشاورات الإقليمية و الدولية بشأنها ، و أكد في هذا السياق حرص المملكة على أهمية توحيد الجهود الإقليمية والدولية كافة، لمواجهة الأوضاع المتدهورة في منطقة الشرق الأوسط، التي تشهد مرحلة غير مسبوقة من عدم الاستقرار والعنف وتفشي ظاهرة الإرهاب ؛ لاسيما من بعض المنظمات التي تدعي الإسلام ، والإسلام دين السلام واحترام حياة الإنسان وكرامته .

وشدد المجلس على ما أكدته المملكة نيابةً عن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أمام الاجتماع الرفيع المستوى للجمعية العامة في الأمم المتحدة بمناسبة الذكرى العشرين لمؤتمر القمة العالمي للتنمية الاجتماعية، أن دول المجلس بادرت منذ اعتماد قمة التنمية الاجتماعية عام 1995 إلى وضع السياسات والخطط الكفيلة لتحقيق التنمية الاجتماعية التي تهدف إلى بناء مجتمع مزدهر لتلبية احتياجات هذا الجيل، والأجيال القادمة. كما واصلت تطوير الاستراتيجيات الوطنية، وبناء مؤسسات فعّالة، ودعم منظمات المجتمع المدني، بهدف تأمين مستويات تنمية اقتصادية واجتماعية وبشرية يشارك فيها الجميع بكفاءة وفاعلية.

وبين معاليه أن المجلس أبرز دعوة المملكة خلال اجتماع مؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيير المناخ (الدورة الحادية والعشرين) في باريس إلى تبني واعتماد سياسات خفض الانبعاثات التي لا تتحيز ضد أي مصدر من مصادر الطاقة، وأن يتم النظر إلى هذه المصادر على أنها مكملة - وليست بديلاً - لبعضها بطريقة تسهم في تحقيق التنمية المستدامة للجميع، حيث جددت المملكة في الاجتماع الذي أقر اتفاق باريس حول المناخ ، التزامها بتحسين كفاءة الطاقة إدراكاً منها لأهمية خفض الانبعاثات كوسيلة لمكافحة تغير المناخ ودعم برامج التنمية المستدامة.

وأشاد المجلس بما أعلنته قيادة التحالف لدعم الشرعية في اليمن حول تطهير جزيرة حنيش الكبرى من المليشيات الحوثية ، لإعادة فرض سلطة الحكومة الشرعية فيها وصولاً إلى الهدف الرئيسي وهو استقرار اليمن .

وجدد مجلس الوزراء استنكار المملكة وإدانتها للأعمال الإرهابية بشتى دوافعها وصورها ، ومنها الهجوم الذي نفذه مسلحون على مطار قندهار جنوب أفغانستان ، وكذلك الهجوم الانتحاري شمال الكاميرون ، ونتج عنهما مقتل وإصابة العشرات من المدنيين .

وفي الشأن المحلي ، ثمن المجلس رعاية خادم الحرمين الشريفين ـ أيده الله ـ حفل تكريم الفائزين بجائزة الملك خالد في دورتها الخامسة وبفروعها الثلاثة "التميّز للمنظمات غير الربحية " و " شركاء التنمية " و " التنافسية المسؤولة " ، بمدينة الرياض.

وهنأ مجلس الوزراء الفائزين والفائزات بالانتخابات البلدية في دورتها الثالثة، وما حققته من نجاح وتنفيذها في يوم الاقتراع الذي تم في (1296) مركزاً،بمختلف مناطق المملكة بمشاركة (542ر702) ناخباً وناخبة، وفاز بعضوية المجالس البلدية (2106) من المرشحين والمرشحات، معرباً عن شكره لجميع الجهات الحكومية واللجان التي شاركت في الإعداد والتحضير للعملية الانتخابية .

واطلع المجلس على عدد من أعمال ونتائج المؤتمرات والندوات التي أقيمت في المملكة خلال الأسبوع المنصرم .

وأفاد الدكتور عادل بن زيد الطريفي أن مجلس الوزراء اطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته ، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها ، كما اطلع على ما انتهت إليه كل من اللجنة العامة لمجلس الوزراء وهيئة الخبراء بمجلس الوزراء في شأنها ، وقد انتهى المجلس إلى ما يلي :

أولاً :

قرر مجلس الوزراء تفويض صاحب السمو الملكي وزير الدفاع - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب المالي في شأن مشروع اتفاقية في مجال التعاون العسكري بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية مالي ، والتوقيع عليه ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثانياً :

قرر مجلس الوزراء تفويض معالي وزير المالية - أو من ينيبه - بالتوقيع على مشروع اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية الأرجنتين حول التعاون والمساعدة المتبادلة في المسائل الجمركية ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثالثاً :

قرر مجلس الوزراء تفويض معالي وزير المياه والكهرباء - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب السويسري في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية سويسرا الاتحادية في مجالي المياه والكهرباء ، والتوقيع عليه ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

رابعاً :

وافق مجلس الورزاء على تفويض معالي وزير الخدمة المدنية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب الأمريكي في شأن مشروع مذكرة تعاون في مجال الخدمة المدنية بين وزارة الخدمة المدنية في المملكة العربية السعودية ومكتب إدارة شؤون الموظفين في الولايات المتحدة الأمريكية ، والتوقيع عليه ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

خامساً :

وافق مجلس الوزراء على تفويض معالي وزير الخارجية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب القبرصي حول مشروع مذكرة تفاهم في شأن المشاورات السياسية بين وزارة خارجية المملكة العربية السعودية ووزارة خارجية جمهورية قبرص ، والتوقيع عليه ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

سادساً :

بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير النقل ، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 88 / 46 ) وتاريخ 22 / 8 / 1436هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية تنظيم نقل البضائع على الطرق البرية بين الدول العربية ، مع تثبيت تحفظ المملكة القاضي بأنها : " ستطبق الأحكام الواردة في هذه الاتفاقية بما لا يخل بإجراءات وأحكام نظام (قانون) الجمارك الموحد لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على جميع البضائع الواردة والصادرة والعابرة ترانزيت " .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

سابعاً :

قرر مجلس الوزراء الموافقة على الترتيبات الخاصة بالحالات الفردية للموظفين ـ أو من في حكمهم ـ الخاضعين لنظام الخدمة المدنية، التي تتطلب اتخاذ إجراء في شأنها.

وتتضمن الترتيبات التي وافق عليها مجلس الوزراء آلية للتعامل مع المعاملات الخاصة بالموظفين الخاضعين لنظام الخدمة المدنية ذات الصلة بتمديد الخدمة والتعاقد والإعارة وتمديد الانتداب وغيرها .

ثامنــاً :

قرر مجلس الوزراء تعديل تنظيم هيئة تقويم التعليم العام، بحيث يكون مجلس إدارة الهيئة برئاسة رئيس يعين بأمر من رئيس مجلس الوزراء وعضوية محافظ الهيئة وممثّلَيْن عن وزارة التعليم وممثل عن كل من : وزارة العمل ، والهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي ، والمركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العام ، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ، والجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية ، وسبعة من الخبراء في مجال نشاط الهيئة ، وممثل من القطاع الخاص .

كما اطلع مجلس الوزراء على التقرير السنوي لوزارة النقل للعام المالي ( 1434 / 1435هـ ) ، وقد أحاط المجلس علماً بما جاء فيه ووجه حياله بما رآه.










التوقيع  أبو عبدالملك

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.
كُتبت بتاريخ 12-14-2015 | الساعة 15:49
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:36.


تصميم بواسطة: تركي التركي

:: سكيورتي هوست اقوى حماية للسيرفرات والمواقع ::

جميع الحقوق محفوظة لعائلة آل تركي

a.d - i.s.s.w

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%B9%D8%A7%D8%A6%D9%84%D8%A9-%D8%A2%D9%84-%D8%AA%D8%B1%D9%83%D9%8A Add to My Yahoo! منتديات عائلة آل تركي Add to Google! منتديات عائلة آل تركي Add to MSN منتديات عائلة آل تركي Subscribe in NewsGator Online منتديات عائلة آل تركي Add to Netvibes منتديات عائلة آل تركي
Subscribe in Pakeflakes منتديات عائلة آل تركي Subscribe in Bloglines منتديات عائلة آل تركي Add to Feedage.com Groups منتديات عائلة آل تركي Add to Windows Live منتديات عائلة آل تركي iPing-it منتديات عائلة آل تركي Add to Feedage RSS Alerts منتديات عائلة آل تركي